مركز تكوين القاده بين الرؤيه ٢٠٣٠ والطموح

الرياض – مجلة كل المناسبات الالألكترونيه ،مايو ٢٠١٩ صالحه القحطاني

 

 

مركز تكوين القاده يحتفل بتخريج منسوبات مشروع ركين الأول لتمكين القيادات النسائيه في القطاع الثالث ،ومن هذا الحدث تنطلق هوية المركز الجديد ومبادراته النوعيه

 

 

برعاية كريمه من صاحبة السمو الأميره نوره بنت محمد آل سعود احتفل مركز تكوين القاده بتخريج منسوبات مشروع
ركين الأول لتمكن القيادات النسائيه في القطاع الثالث.

 

ويعد الشريك الأستراتيجي مركز الملك سلمان الاجتماعي وشريك النجاح مؤسسة عبدالله السبيعي الخيريه وقد تخرجت خمسون قائده في هذا المشروع من منسوبات مبادرة ركن لتمكين القيادات النسائيه التنفيذيه في القطاع الثالث التطوعي والخيري .

 

فكرة المبادره هي إعداد وتصميم برنامج تطويري للعمل على تدريب وتطوير الكفاءات النسائيه وتزويدها بالمعارف والجدارات القياديه اللازمه لإنجاح آداء المنشآت الخيريه النسائيه والمنشآت التي فيها تخصص أقسام نسائيه .

 

وساهمت المبادره بتخريج ٤٩متدربه في المهارات القياديه بحسب النموذج

 

 

القيادي الخاص بها وتصميم ٤٨ مشروع تنموي متنوع التخصصات وتمكين ٤مستشارات كموجه شخصي “الكوتشنج”

 

ويحرص المركز من خلال خطته الاستراتيجيه على تمكين وتفعيل دور المرأه العامله في المجتمع بما يتماشى مع رؤى وتوجهات الدوله ويساهم المركز أيضاً في تعزيز المعرفه والمهارات اللازمه لتمكين القيادات النسائيه التنفيذيه لنهضة هذا الوطن.

 

 

 

الحفل الختامي لمشروع ركين
شرفت سمو الأميره نوره بنت محمد آل سعود الحفل الختامي لمشروع ركين
وبدأ الحفل بالسلام الملكي ثم آيات بينات ثم كلمة مركز تكوين القاده القتها الدكتوره نوره بنت عبدالله بن عدوان
ثم كلمة تعريفيه عن مشروع ركين ألقتها سعادة البر وفيسور نوره بنت عبدالعزيز المبارك ،
وصرحت سمو الأميره الجوهره بنت سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود نائب المدير العام عن هذه المبادرة قائلةً “إن مبادرة ركين للتمكين القيادي النسائي تعمل على رفع كفاءة القيادات النسائيه لجمعيات ومؤسسات القطاع الثالث لقيادة هذا القطاع وتمكينه بالمشاريع والتموين والشركات ذات الأثر الإيجابي ،

 

 

ثم كلمة عن نتائج وآثار مشروع ركين للدكتوره وفاء بنت محمود طيبه

 

 

وتحدثت الرئيس التنفيذي لمركز تكوين القاده الأستاذه نسرين الرديني قالت فيها”لقد حبانا الله في المملكه العربيه السعوديه بمقومات متنوعه وعديده تمكننا من تبوء مكانه رفيعه بين الدول القياديه على مستوى العالم لذا أولت الرؤيه مزيداً من الأهتمام بتطوير وتمكين قدرات رأس المال البشري عموماً والشباب خصوصاً .

 

 

تلا ذلك كلمة الرعاه ثم كلمة القائدات وبعدها مسيرة القائدات وثم تكريم الأميره وأصحاب السعاده والقائدات وسط فرحة وأنجاز لوطننا قبل أنفسنا ثم كلمة الختام.

 

 

همتناكما شبهنا ولي العهد محمد بن سلمان حفظه الله “همة السعوديين مثل جبل طويق ،ولن تنكسر الا إذا أنهد هذا الجبل وتساوى بالأرض”

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Open chat
راسلنا الآن
%d مدونون معجبون بهذه: