“إنفوي من فورسيزونز” يستهل عام 2019 بتعاونه مع ميسي دوناواي

 

 

علامة الضيافة الفاخرة اختارت مبدعة الفن البصري من بين 1000 متقدم للسفر إلى فيتنام وتقديم أعمال مستوحاة من تجاربها من فورسيزونز

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 7 مارس 2019: فريق كل المناسبات

 

 

 

أعلنت فورسيزونز للفنادق والمنتجعات، الشركة العالمية الرائدة في مجال الضيافة الفاخرة، عن أول تعاون لها في عام 2019، والذي سيكون مع مبدعة الفن البصري الفنانة ميسي دوناواي، ضمن برنامج “إنفوي من فورسيزونز“، البرنامج الرائد الذي يقدم مفهوم التأثير على وسائل التواصل الاجتماعي بطريقة جديدة ومبتكرة من خلال رواية التجارب. ومنذ إطلاقه في شهر نوفمبر من العام 2018، تقدم للمشاركة في برنامج “إنفوي” ما يزيد عن ألف من الفنانين العالميين ورواة القصص ومبتكري المحتوى عبر مجموعة متنوعة من الفئات، بما في ذلك التصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلام والموسيقى والشعر والفن المرئي والرقص، للحصول على لقب “إنفوي” (أي سفير الإبداع)، واستخدام إبداعاتهم في رواية القصص كل على طريقته ليكونوا حلقة الوصل بين ضيوف فورسيزونز والعالم من خلال تجارب يعيشونها في فورسيزونز.

 

 

 

 

واعتمدت فورسيزونز في عملية الترشيحات النهائية للمشاركين على جودة المحتوى كمقياس لقيمة العمل الإبداعي، واضعة رواية القصص بناء على التجربة قبل عدد المتابعين على الإنترنت، حيث تم اختيار رواة القصص ممن أظهروا تواصلاً عميقاً مع ما يفعلونه، وأبدوا شغفاً بالاستكشاف وحب التعرف على تجارب جديدة خلال سفرهم، ليقدموا لمتابعيهم تصورات واضحة عن الوجهات التي قاموا بزيارتها بأسلوب مدهش يملؤه الخيال. وفي المرحلة النهائية، اُختيرت الفنانة والرسامة الأمريكية ميسي دوناواي لخوض هذه التجربة. وتمتلك دوناواي في جعبتها الفنية مجلات ورسومات مفعمة بالألوان والمشاعر وأبيات الشعر مستوحاة من رحلاتها العالمية.

 

 

 

 

وتعليقاً على ذلك، قال بيتر نولان، رئيس التسويق في فورسيزونز: “يعكس اختلاف عدد المتابعين والتنوع الجغرافي والثقافي واللغوي للمتقدمين إلى برنامج ’إنفوي‘ مدى جاذبية فكرة وجود برنامج يتناول سرد القصص المبنية على تجارب. ويمثل ’إنفوي‘ فرصة لقلب الأدوار في تسويق المؤثرين ومشاركة تجارب ضيوف فورسيزونز مع أفراد الجمهور، كل ذلك من خلال عدد من وجهات النظر العالمية المتفردة التي يقصها مجموعة واسعة ومتنوعة من رواة التجارب سيتم الإعلان عن أسمائهم خلال عام 2019.

 

 

 

 

وبفضل مستوى الحرفية الذي تتمتع به، وأسلوبها الروائي البصري، وشغفها الكبير بالسفر، اختارت فورسيزونز دوناواي لتكون أول راوية تجارب ضمن سلسلة المبدعين الذين ستتعاون معهم المجموعة هذا العام. وكانت دوناواي قد حصلت على زمالة فولبرايت في عام 2013، بالإضافة إلى 6 منح دراسية كفنانة مقيمة، وتسافر حول العالم لتترك بصمتها ورسوماتها في المجلات في كل وجهة قامت بزيارتها.

 

 

 

 

 

 

وستسافر دوناواي من مكان سكنها في بورتلاند بولاية مين الأمريكية إلى منتجع فورسيزونز ذا نام هاي هو آن فيتنام في شهر مارس الحالي، لتعيش تفاصيل الضيافة الفاخرة من فورسيزونز، وتتعرف على موظفي فورسيزونز، وتستكشف الثقافة الفيتنامية وتقاليد البلاد العريقة. وسيتم نشر أعمالها عبر مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالمجموعة بعد إقامتها.

 

 

 

 

وعبرت دوناواي أولى المنضمين للبرنامج عن سعادتها قائلة: “أنا سعيدة للغاية بمشاركتي في هذا البرنامج المبتكر من فورسيزونز الذي يركز على تأثير رواية القصص والتجارب حول ما يُبدع به شخص ما. تحتفي رحلتي كراوية تجارب بالتقدير المتبادل بين أن تعيش اللحظة الحالمة، وتقدم، في الوقت ذاته، تجارب بطرق فريدة ذات أسلوب روائي يتسم بطابع شخصي، ما يُلهم الآخرين لاستكشاف العالم من حولهم”.

 

 

 

 

لمعرفة المزيد حول “إنفوي من فورسيزونز”، يمكنكم زيارة الرابط https://www.fourseasons.com/envoy/ ومشاهدة تعاون فورسيزونز مع فنان الكلمة الملهم مارشال ديفيس جونز الذي قام بتأليف قصيدة رائعة مستوحاة من إقامته في منتجع فورسيزونز هوالالاي في هاواي.

 

 

 

 

 

يستطيع رواة التجارب التقديم عبر الرابط هنا. وسيبقى نموذج الطلب متاحاً طوال العام لإمكانية التقديم.

 

يمكنكم متابعة الوسم #FSEnvoy على وسائل التواصل الاجتماعي لمعرفة أحدث الأخبار حول البرنامج، والتعرف على الرحلات الإبداعية التي قام بها رواة التجارب الذين تم اختيارهم.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Open chat
راسلنا الآن
%d مدونون معجبون بهذه: